رئيسية أخبار افتتاح ورشات حول نموذج المحاكاة ووثيقة السياسة القطاعية

افتتاح ورشات حول نموذج المحاكاة ووثيقة السياسة القطاعية

بواسطة scoopmedia2 scoopmedia2
افتتحت أمس الأربعاء في نواكشوط ورشات حول نموذج المحاكاة ووثيقة السياسة القطاعية منظمة من طرف اليونسكو بالتعاون مع إدارة مشاريع التهذيب والتكوين.
وتهدف هذه الورشة إلى توطيد نموذج المحاكاة بغية إنتاج مسودة لوثيقة السياسة القطاعية وعرض النتائج على الشركاء التقنيين والماليين للحصول على إسهاماتهم وملاحظاتهم و تعزيز قدرات الفريق الوطني حول مسألة الحق في التعليم من أجل مراعاتها في وثيقة التقريرالوطني حول النظام التعليمي.
وأكد المدير العام لإدارة مشاريع التهذيب والتكوين محي الين ولد سيدي بابه بالمناسبة أهمية الورشة باعتبارها ستساهم في تشخيص الوضعية التربوية وتحديد الحاجات لدى القائمين على تنفيذ السياسات التربوية في الدولة .
وقال إن هذا النشاط يدخل في اطار البرنامج الهادف إلى إعطاء الأولوية للتعليم بوصفه الضامن الأوحد لبناء الأمم والشعوب من خلال تطويره والتحسين من نوعيته ومردوديته.
وذكر في هذا الصدد بالجهود التي بذلتها الحكومة في مجال إصلاح المنظومة التربوية بصورة شاملة لمواكبة مستجدات العصر ومتطلبات العولمة،مشيرا إلى ان الدولة اعتمدت هذه السنة مقاربة للمساواة في فرص التعليم من خلال توحيد الزي المدرسي وتسهيل ولوج كافة مكونات المجتمع لخدمات التعليم.
وبدورها ثمنت السيدة هيلين كييول مسؤولة برنامج التربية في مكتب اليونسكولدى الدول المغاربية الأهداف العامة لهذه الورشة التي قالت انها ستمكن من رسم سياسات قطاعية فاعلة وناجعة لاصلاح التعليم وتطويره والتحسين من وعيته والرفع من مستواه.
وأكدت على ان اليونسكو دأبت على دعم الخطط المتعلقة بإصلاح التعليم في موريتا نيامن خلا ل العديد من المشاريع ومازالت ماضية في هذا التوجه.

قد تعجبك هذه المواضيع