رئيسية أخبار رسموا التسعة والتسعين/ ادومو ولد أعبيد

رسموا التسعة والتسعين/ ادومو ولد أعبيد

بواسطة scoopmedia2 scoopmedia2

رسموا التسعة والتسعين/ ادومو ولد أعبيد

الأساتذة مقدمو خدمات التعليم كنظرائهم الرسميين أساتذة أكفاء ، و يستشعرون جسامة المهمة الموكلة إليهم ، و هو ما جعلهم حريصين على تأديتها على أكمل وجه، ، بيد آن القدر شاء أن تفرض عليهم مسابقتان من أجل الولوج إلى الوظيفة العمومية ، ابتداء بالمسابقة الأولى لمقدمي خدمات التعليم ، التي تم إجراؤها 2019م ، و التي شارك فيها 10000 آلاف متسابق، نجح 3 آلاف منهم ما بين أستاذ و معلم ، كما شارك هؤلاء في مسابقة ترسيم الدفعة الأولى من مقدمي خدمات التعليم ، و المنظمة بتاريخ 8 فبراير 2022 م ، و قد تم حجز كافة المقاعد المخصصة للأساتذة ، بل زاد العدد ب 135 أستاذ تم دمج 36 منها ظهرت أسماؤهم على لائحة الانتظار ، و بقيت 99 لم يتم دمجهم ، رغم حصولهم على معدلات تساوي أو تفوق 10/20 ، ووجود مقاعد شاغرة يمكن دمجهم من خلالها ، مع العلم أن الحكومة ممثلة في رئيس الجمهورية ، و وزير التهذيب الوطني ، اعتبرت ملف مقدمي خدمات التعليم من بين المشاكل و العقبات المطروحة للحكومة بشكل عام ، و لوزير التهذيب بشكل خاص ، الأمر الذي جعل رئيس الجمهورية يتعهد بحله ، و يشترط في ذلك الكفاءة ، و الاستعداد ، و قد تجسد ذلك التعهد بإجراء مسابقة لهؤلاء منظمة من طرف الوزارة المعنية ، و وزارة الوظيفة العمومية ، و وزارة المالية.
و بعد إعلان نتائج المسابقة تعهد معالي وزير التهذيب الوطني و إصلاح النظام التعليمي بدمج كل من حصل على معدل عشرة فما فوق مكان المقاعد الشاغرة للمعلمين و هو ما لم يتحقق ، الأمر الذي جعل هؤلاء متشبثين بحقهم و مستعدين للتضحية بكل ما هو غال و نفيس من أجل نيل حقهم الطبيعي و المشروع في التوظيف ، مع لفت الانتباه إلى أن القطاع المعني يعاني من نقص حاد في طاقمه التربوي ، و هذه الجماعة خدمت ثلاث سنوات في الميدان ، و شهدت لهم بعثات التفتيش و المؤطرون التربويون بالكفاءة ، و الجدية ، و الاستعداد ، لتأدية مهمتهم على أكمل وجه.

قد تعجبك هذه المواضيع