رئيسية أخبار من شمال إفريقيا إلى سوريا مرورا بالصومال.. “السمراء” في اسطنبول تثير حيرة العرب.. فمن هي؟

من شمال إفريقيا إلى سوريا مرورا بالصومال.. “السمراء” في اسطنبول تثير حيرة العرب.. فمن هي؟

بواسطة scoopmedia2 scoopmedia2

أثار خبر القبض على منفذة تفجير اسطنبول أحلام البشير ضجة وجدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث شكك البعض في أن تكون الشابة سورية وشكك البعض الآخر في أن تكون من نفذت العملية أصلا.

وكان نصيب الأسد بالتشكيك في الرواية التركية من نصيب الأكراد، الذين اعتبروا الأمر تمهيدا لهجوم تركي جديد يستهدف مناطق شمال سوريا.

وتصدر الناشطون الأكراد هذا الموقف على خلفية الصراع التركي الكردي في سوريا والعراق، واعتبروا ما جرى بمثابة “فبركة مخابراتية”.

واستبعد البعض أن يكون حزب العمال الكردستاني خلف العملية الإرهابية، مشيرين إلى أن الحزب لايريد أي صدام مع الأتراك بعد المكاسب التي حققها “من سرقة النفط والغاز والقمح والقطن وإقامة شبه حكم ذاتي”.

واعتبر مغردون على “تويتر” أن “التفجير سيزيد من مطالبات ترحيل السوريين من تركيا”.

وأكد آخرون على أن التفجير جاء لصالح تركيا التي ستسعى خلال الفترة القادمة لترحيل السوريين والقيام بعملية ضد الأكراد قبل فترة وجيزة من الانتخابات القادة، وبذلك تضرب عصفورين بحجر واحد.

 

قد تعجبك هذه المواضيع